التخطي إلى المحتوى
رئيس جامعة القاهرة اللى مش هيذاكر مش هيدخل حفلة هانى شاكر واللى ذاكروا هيدخلوا ببلاش

نشر  الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة بوست عجيب على حسابة على فيس بوك حيث قال صباح الخير أبنائى وبناتى طلاب جامعة القاهرة لأنكم تعبتم في امتحانات الميدتيرم  قريبا حفل للفنان هاني شاكر بالجامعة مجانًا لكل الطلبة الذين ذاكروا وتعبوا.. أما الذين لم يذاكروا فأنا عارفهم واحد واحد ولن يدخلوا الحفل .

حرمان الطلاب المقصرين من الحفلة 

وأكد الخشت  رئيس جامعة القاهرة  أن الطلاب المقصرين سيتم حرمانهم من حضور حفل هانى شاكر وتفاعل الطلاب مع بوست  رئيس الجامعة وكتب أحدهم أبنائك فى قصر العيني مغلوب على أمرهم مفيش حاجة لهم كذا حفلة أو فسحة والنبي غلابة  ورد الدكتور محمد الخشت عليه  بمداعبة قائلا ليهم ربنا.

ومن ناحية قام الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة بزيارة كلية العلوم الإنسانية بجامعة شنغهاي جياوتونج في إطار زيارته للصين  وعقد اجتماعا مع ادارة الكلية هناك و تم خلاله استعراض كافة  أنشطة وبرامج الكلية خاصة فى مجال جذب الطلاب الأجانب والاستفادة من هذه التجربة داخل جامعة القاهرة.

إحالة واقعة التلاعب فى نتيجة دار علوم للتحقيق

كما التقى  ايضا مجموعة من الطلاب الأجانب الدارسين بكلية العلوم الإنسانية بجامعة شنغهاي جياوتونج، كما قام بجولة في قاعات المحاضرات  بالكلية للاطلاع على طرق التدريس الموجودة عن قرب  كما تم الاتفاق مع إدارة الكلية على دراسة عقد درجات علمية مزدوجة للطلاب الأجانب في إطار الفرع الدولي بجامعة القاهرة.

ومن ناحية أخرى قرر الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة ، تشكيل لجنة ثلاثية لفحص ومراجعة نتائج الامتحانات بكلية دار العلوم  وذلك بعد إحالة عميد الكلية، وآخرين للتحقيق في اتهامهم بالتلاعب بنتيجة امتحان إحدى الطالبات الوافدات وهو ما تم أثارته خلال الأيام الماضية.

وأضاف بأنه سيتم توقيع أقصى العقوبات على المتورطين فى حالة ثبوت أي مخالفة ،كما أشار إلى أن اللجنة الثلاثية المكلفة بمراجعة النتائج ستقوم بالتحقيق في الواقعةفالقانون لايستثنى أحد وتجدر الإشارة إلى ان الخشت قد أحال الدكتور عبدالراضي عبدالمحسن  عميد كلية دار العلوم بالجامعة إلى التحقيق  لاتهامه مع آخرين بالتلاعب في نتائج امتحانات الطلاب الوافدين بالكلية  بعدما تلقت الجامعة شكوى تتهم عميد الكلية بقيد طالبة كويتية الجنسية في الفرقة الثانية رغم رسوبها في الفرقة الأولى .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *