التخطي إلى المحتوى
بالفيديو ..مدرس يشرح للطلبة على أغنية رب الكون ميزنا بميزة

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعى فيديو لمدرس وهو يشرح درس للتلاميذ على السبورة على طريقة أغنية رب الكون ميزنا بميزة الشهيرة لمطرب المهرجانات حمو بيكا حيث كان المدرس يقوم بشرح درس الجغرافيا وهو للحدود المصرية ولم يتوقع أحد ان تصل ظاهرة حمو بيكا إلى التدريس نهائيا .

المدرس يشرح درس الجغرافيا على أغنية حمو بيكا

وكان المدرس يشرح للتلاميذ درس جغرافيا على نغمات أغنية  رب الكون ميزنا بميزة  حيث قام    المدرس بكتابة كلمات الاغنية المؤلفة الجديدة على السبورة التى تحتوى بعض المعلومات من المنهج وسط غناء الطلاب بكلمات والتى احتوت أجزاء من الأغنية وسط حالة من غضب رواد السوشيال ميديا .

ويظهر فى الفيديو المدرس ترديد التلاميذ كلمات الأغنية خلف المدرس  على غرار مهرجان رب الكون ميزنا بميزة  وسط ذهول الجميع مما حدث خاصة أن العملية التعليمية هذا العام شهدت عدة ظواهر عجيبة منذ بدايتها وحتى الان فلايمر أسبوع الا ويحدث ظاهرة جديدة .

الطلاب رددوا الأغنية وراء المدرس على طريقتة الخاصة 

ويحتوى الفيديو الذى يظهر فيه المدرس ويقول نصا بصينا على كل حدودها لقينا فى جنوبها دولة سودانية فى شمالها فى شمالها عند مدينة الإسماعيلية، شرقها البحر الأحمر غربها وادى النيل..العين كلها بصاصاه، خلق عنها فى عينها رصاصة.. ربنا الكون ميزنا بميزة ومعانا شرق الجيزة  وسط ترديد الطلاب لذلك .

وسادت موجة  التعليقات  الغاضبة على الفيديو، فقال  أحدهم  عاش الموضوع دى من زمان علشان يحفظ الادبى الجغرافيا  وأخر  ما شاءالله جيل جديد من حمو بيكات كتير وبتراى الكثيرون فى التعليق على أن هذا مستوى العملية التعليمية الجديد  ونعم التعليم وهنيئا لك يا بيكا  وأخر ين علقوا بأن التعليم ضاع.

ويأتى ذلك فى ضؤ ظواهر غريبة تحدث فى العملية التعليمية اخرها كان  تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعى مقطع فيديو يظهر مدرس إنجليزى داخل احد السناتر للدروس وهو يهين الطلاب ويوبخهم لعدم قيامهم بشراء المذكرة الجديدة لشرح المنهج .

حيث يتضمن  فضيحة أخلاقية وتعليمية على حد سواء من  مربى أجيال الذى تحول لشخص أخر يتجاوز بأحط الألفاظ وهو أحد مدرسى اللغة الإنجليزية بالإسكندرية يدعى أ.و  تحديدًا فى أحد مراكز الدروس الخصوصية والمسمى بما يدعى السنتر وذلك بمنطقة الورديان .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *