التخطي إلى المحتوى
الزوجة قتلت حماتها بعد ما اتجوزت ابنها ب10شهور

حادث مأساوى شهدته محافظة الإسكندرية  عندما أقدمت زوجة على قتل حماتها فبدلا من خدمتها أقدمت على قتلها بكتم أنفاسها باللحاف داخل غرفة نومها ولم تكتف بذلك بل أصابتها فى رأسها بمفك حاد وذلك من أجل سرقة بعض الأموال التى كانت تحتفظ بها السيدة العجوز فى دولابها الخاص لتكون عونًا لها فى شيخوختها ولكن طمع زوجة نجلها كتب نهاية حماتها.

الزوجة قتات حماتها باللحاف وضربتها بمفك

 

كانت البداية عندما كشفت مديرية أمن الإسكندرية واقعة مقتل سيدة عجوز داخل شقتها بمنطقة الرمل متأثرة بإصابتها بسلاح حاد فى الرأس.

واختناق وتم ندب النيابة للمعاينة، وتم تشكيل فريق بحث جنائى لكشف ملابسات الواقعة وتبين أن الجانى هى زوجة نجلها لسرقة مشغولات حماتها الذهبية ومبلغ مالى.

كما تبين من الفحص وجود جثة ف 70 عاما ربة منزل على سرير غرفة النوم، ووجود بعثرة فى محتويات الغرفة  وسرقة مشغولات ذهبية ومبلغ مالى من الدولاب.

وبسؤال ض 30 عاما، زوجة ابن المجنى عليها وادعت قيام مجهول باقتحام المنزل وضربها وقتل المجنى عليها وسرقتها وفر هاربا.

وقام اللواء محمد الشريف مساعد الوزير مدير أمن الإسكندرية بتشكيل فريق بحث تحت إشراف إدارة البحث الجنائى، لكشف غموض الحادث وضبط مرتكبيه.
وأكدت التحريات عدم صحة أقوال زوجة الابن بعدما تبين من فحص كاميرات المراقبة عدم دخول أو خروج أى شخص غريب للمنزل  وقت الحادث بالإضافة إلى سلامة منافذ الشقة.

وبمواجهة زوجة الابن بالتحريات وإعادة استجوابها مرة أخرى اعترفت أمام ضباط المباحث بارتكابها الواقعة لمرورها بضائقة مالية، مشيرة إلى أنها قامت بضربها على رأسها بمفك وكتم أنفاسها باللحاف بعدما شاهدتها أثناء سرقة مبلغ مالى دولاب غرفة النوم.

وقد أكد أحد الجيران ان المجنى عليها  كانت تعمل الخير دائما وتخرج صدقات وكانت تعيش بمفردها وأبناؤها كانوا يترددن عليها لعدم تركها بمفردها.

وكانوا يتناوبون على خدمتها مع زوجاتهن ولكن هذه الزيجة الأخيرة كانت قلقة منها ولم تشعر بالارتياح تجاهها، مضيفا أن نجلها تزوج منذ 10 أشهر ومنذ زواجه وتركه لمنزل والدته يأتى إلى أمه باستمرار بصحبة زوجته ليجلسا معها وفى بعض الأوقات يضطرون إلى الإقامة لعدة ايام معها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *