التخطي إلى المحتوى
الرقابة تمنع ألبوم شيرين الجديد من التداول

أكد مصدر مطلع بالرقابة على المصنفات إنه تم اتخاذ كافة الإجراءات بمنع ألبوم نساي للمطربة شيرين عبدالوهاب وهو احدث البوماتها وذلك بسبب مخالفتها لقانون الرقابة، حيث تم عمل محضر بطرح الألبوم.

الرقابة تمنع ألبوم نساي لعدم حصول شيرين على تصريح لتداولة

 

وسر ذلك يرجع إلى قيام المطربة شيرين عبدالوهاب بطرح ألبومها مخالفة للقوانين حيث قامت بطرحه دون الحصول على إذن وتصريح من الرقابة.

ببيع وتداول الألبوم مثلما هو مقرر قانونا  لذلك تم عمل محضر بذلك وسيكون هناك قضية بين الرقابة على المصنفات الفنية وشيرين لأنها خالفت القانون.

كما لن يكون هناك اى تعاون لحل هذة المشكلة بطريقة التصالح  وسيكون القضاء هو الحكم في مخالفتها.

المخالفة سيتم تحويلها للقضاء ولاتصالح فيها

 

وأكد نفس المصدر أنه لم تقوم الرقابة بالتواصل مع نقابة الموسيقيين لأن ليس من شأنها التواصل معها في هذه المخالفات الصريحة والتى طرحت عمل فني دون تصريح رسمي من الرقابة.

والجدير بالذكر أن تخوف واضح من جمهور السوشيال ميديا على نجمتهم المطربة شيرين عبد الوهاب  بعد قيامها بإلغاء حفلاتها الغنائية التى كانت ستقوم بأحيائها فى أوروبا  الأيام الماضية.

وهو الأمر الذى أحزن الجالية العربية بتلك الدول والسبب الحقيقى لقيامها بذلك  هو إصابتها بالتهاب شديد فى الأحبال الصوتية بسبب تحضيراتها وتسجيل أغانى ألبومها الجديد  نساي.

وسر تخوف جمهورها من ان يكون مصيرها مثل المطرب تامر حسنى عندما حدث له إجهاد فى احبالة الصوتية ونتج عنها منعة من الغناء لفترة .

بالإضافة إلى خضوعه لفترة علاجية للتغلب على ذلك وقد قامت شيرين ببذل    مجهود كبير  أثناء تسجيل أغانى الالبوم  على مدارالفترة الماضية.

وكانت شيرين قد نشرت عبر صفحتها الرسمية  على فيس بوك نصا نأسف لإبلاغكم بإلغاء حفلات الفنانة شيرين عبد الوهاب فى أوروبا.

والتى كان مقرر إقامتها فى جينيف و برلين وأمستردام ، نظرًا لظروف قهرية خارجة عن إرادتنا ونعدكم بتقديم حفلات تليق بكم فى الفترة القريبة.

ولكن تبقى مشكلة الرقابة الأخيرة هى الحدث الأهم خاصة انه كيف تجاهلت شيرين أو الشركة المنتجة الحصول على هذة التصاريح.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *