التخطي إلى المحتوى
الحقيقة الحقيقة فى تحرش طبيب الدقهلية بالمريضات داخل عيادتة الخاصة

قضية للأسف أصبحت تتكرر كثيرا فى مجتمعنا وهذاما يحدث فىما يتعلق بالتحرش داخل العديد من الفئات وليس فى مجال بعينة ولكن حالة اليوم مع طبيب المفترض انه أؤتمن على مرضاة فكيف يقوم بذلك وماحدث بأختصار من طبيب فى مركز أجا بمحافظة الدقهلية حيث قام بتصوير مريضاتة من خلال كاميرا فى عيادة الكشف بالاضافة إلى تحرشة بحالة هى التى كانت سببا فى كشف مايحدث وسنروى تفاصيل اكثر فى التقرير التالى .

طبيب الدقهلية ثبت كاميرا لتصوير مريضاتة اثناء الكشف

وترجع وقائع القصة غلى تلقى أخطار للواء محمد حجى مدير أمن الدقهلية من المقدم محمد فوزى زيدان رئيس مباحث مركز شرطة أجا يفيد ورود بلاغ من زوج يتضرر فيه من طبيب باطنة يدعى م لقيامه بالتحرش بزوجته عقب توقيع الكشف الطبى عليها. وملامسة أجزاء من جسدها دون داعى وبصورة غريبة وهذا كان سببا فى التحرك وبفحص البلاغ ذهبت قوة من الشرطة للقبض علية وبعد فحص العيادة بالمعاينة تبين قيام الطبيب بتثبيت كاميرا صغيرة ومتصلة بالكمبيوتر الخاص به موجهة لتصوير المرضى على أثناء وجودهم على سرير الكشف دون علمهم.
كما تم التحفظ على الكومبيوتر الخاص به وعندما تم فحصة تم التاكد من وجود مقاطع فيديو متعددة للعديد من السيدات المرضى المترددات على العيادة أثناء قيامة بالكشف عليهم بالاضافة الى وجود مقاطع فيديو جنسية وتم تحرير محضر بالواقعة ويحمل رقم 4273لسنة 2018 وعندما عرض على النيابة كان القرار بتجديد حبسة كما سيتم استدعاء صاحب البلاغ وزوجتة لسماع أقوالهم.
أسباب القيام بهذة الاعمال
وبالطبع ليست هذة الواقعة ان ثبت صحتها مقياس فكل مجال به الجيد والسئ وماحدث ان ثبت صحتة يؤكد ان هناك خلل وفوبيا اصبحت ليس لدى الطبيب ولكن لدى فئات فى المجتمع من قصة التصوير لأجسام السيدات او التحرش فلابد من المعالجات النفسية لهذة القصة التى اصبحت سيناريو مكرر بالحرف .
والتحرش وان دل فأنة يدل على مرض نفسى سواء تفكك أسرى او عدم الشعور بالثقة فى النفس فيحاول أثبات عكس ذلك تماما أمام الناس ومن الممكن ان تجده يقوم بعمل صورة طيبة وجيدة لدى الناس عنه وبالتالى لاتتخيل أنه يقوم بهذة الافعال .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *