التخطي إلى المحتوى
وفاة شقيق الفنان محمد فؤاد

يعيش الفنان محمد فؤاد فى حالة من الحزن الشديد وذلك  بعد وفاة شقيقة حسن منذ عدة ساعات ، ويبدو أن القدر لن يسمح له بعيش الفرحة مع جمهوره يوم الاثنين القادم ليغنى معهم ويرقص على المسرح كما اعتاد فى حفلاته فى رأس السنة وبالتالى لن يكون مفاجئا لجمهوره وعشاقه أن يضطر لإلغاء تلك الحفلات مرة واحدة.

محمد فؤاد سيضطر لألغاء حفلات رأس السنة بسبب الوفاة

 

فبالطبع  من الصعب عليه أن يقوم بالغناء يغنى فى ثانى يوم  لدفن شقيقه حسن وهو الأمر الذى سنعرفه خلال الساعات القليلة القادمة خاصة ان الجمهور قد حجز التذاكر للحفلة وهل سيظهر فؤاد ام لا.

وبينما انشغل جمهور محمد فؤاد خلال الأيام الماضية بمتابعة أخبار حفلاته القادمة ليفرحوا معه ويرقصوا على أغانيه بعدما غاب عنهم فترة طويلة بسبب تحضيره لألبومة الجديد حيث أعلن عن استعداده لإحياء ثلاث حفلات دفعة واحدة ليلة رأس السنة احتفالاً بقدوم راس السنة الجديدة .

ولكن فى عز فرحة فؤاد بذلك وتجهيزه لفيلم جديد  اصطدم منذ ساعات بخبر لم يكن يتوقعه وهو وفاة أخوه حسن فؤاد  وبات انشغاله بالكامل من أجل تشييع جثمانه غداً بعد صلاة الظهر من مسجد فاطمة الشربتلى بالتجمع الخامس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *