التخطي إلى المحتوى
هل اصبحت الجنسية المصرية للبيع؟..بعد موافقة البرلمان

بعد الموافقة النهائية على قانون الجنسية الجديد والذى يتيح للأجانب التمتع بذلك بعد وضع وديعة قدرها ٧مليون جنية  ظهرت العديد من المخاوف اولها من دخول جنسيات اخرى غير مرغوبة فى الاستفادة من هذا القانون بالاضافة إلى الخوف من ان يكون ذلك كأن الجنسية اصبحت للبيع .

خبراء:مصر ليست الوحيدة التى تقدم هذه التسهيلات

 

بعض الخبراء يؤكدون صعوبة دخول اى جنسيات او أشخاص من خلال ذلك وخاصة مايضرون بحال البلاد لان هناك صلاحيات كاملة لوزارة الداخلية فى هذا المجال وذلك ردا على كلام البعض من ان الامر قد يصل ان نجد اسرائيلين ومعهم الجنسية مؤكدين ان هناك ضوابط عديدة كما ان الغرض من القانون منح تسهيلات للمستثمرين .

مؤكدين ان هناك دول تقوم بذلك لتسهيل الاستثمار مثل كندا والسويد وكرواتيا ايضا . وهذا مردود علية من الطرف المعارض للقانون ان تلك الدول بها قانون يحترم وهنام ضوابط لذلك .

وهنا الخوف كل الخوف من ان يكون ذلك بيع للجنسية مع اختلاف المسميات الموضوعة تحت بند اقامة دائمة او خلافة .

خاصة ان هناك دول بسبب تسهيلات مثلا فى بيع الاراضى ذاقت الامرين بعد ذلك .

معارضى منح الجنسية المصرية للاجانب 

وعلى جانب اخر يرى المعارضين لهذا القانون انه سيتسبب فى زيادة عدد اللاجئين والمقيمين الاجانب فى مصر خاصة مع ازدياد الاعداد القادمة من الدول المجاورة الموجود بها اضطرابات مثل سوريا وليبيا وغيرها من الدول بما يزيد الضغوط على البلد إلى جانب ان شرط ٧مليون جنية ليس بالعسير خاصة ان هناك من يملكون المال لذلك كما ان الشروط القديمة كانت تمنح الجنسية للمولود فى الأراضى المصرية ومر على أقامتة ٥سنوات بالأضافة إلى من مر على اقامتة١٠سنوات مستمرة .

اذا كان هناك استثناءات فتكون من رئيس الجمهورية سواء لاشخاص قدموا خدمات جليلة للبلد او اشخاص يساهمون فى دفع الاستثمار بشكل كبير .

ومن ناحية اخرى خرج الدكتور محمد معيط وزير المالية واكد عدم صحة مايقال عن بيع الجنسية وان ذلك تسمية خاطئة خاصة ان هناك دول كييرة تقدم هذة التسهيلات من اجل زيادة الاستثمار فى دولهم وانه ليس بدعة فهو موجود فى دول العالم .

ولكن كعادة ستو لها راى اخر تعالوا نشوف قالت اية عن ثانون الجنسية الجديد فى الفيديو ده .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *