التخطي إلى المحتوى
نادية لطفى : سعاد حسنى لم تنتحر وأحداث فيلم وراء الشمس حقيقية

أكدت الفنانة الكبيرة  نادية لطفى، إن فيلم  وراء الشمس  الذى تناول الفترة  الناصرية كان حقيقياً ولم يقصد تشويه صورة الزعيم الراحل جمال عبد الناصر   وأضافت أثناء تصوير أحد المشاهد فى الفيلم أندلعت مظاهرات 77 وعمت الشوارع ونعم الفيلم كان يقول حقيقة جاء ذلك خلال حديثها فى برنامج كل يوم على قناة أون والذى يقدمه الإعلامى وائل الإبراشى  ورداً على سؤال الإبراشى  حول أن هدفها لم يكن لتشوية صورة جمال عبد الناصر ردت نادية لطفى ليه هو كان جوز أمى وأنا مليش دعوة بعبد الناصر ولكن الناس دى تسببوا فى كارثة أنتهت بالنكسة وتابعت وأنا لا أعرف تغييرالحقيقة.

نادية لطفى تؤكد أحداث فيلم وراء الشمس حقيقية 

وكشفت نادية لطفى عن قيامها بالتنازل عن  3 آلاف جنيه من أجرها فى هذا الفيلم لصالح  رشدى أباظة لأنه  طلب مبلغ كبير من المنتج  ولم يكن متاح مبلغ رشدى وأنا تكفلت بدفع 3 آلاف من أجرى لأنه أفضل شخصية تستطيع تجسيد هذا الدور بحرفية شديدة .

وبالنسبة لقصة خطف الأدوار من الراحلة سعاد حسنى قالت الفنانة نادية لطفى دا كلام رخيص  موضحةً أنها لن ترد عن هذه الرؤية السطحية الغبية  وإنها غير مسئولة عنها، ولا يعنيها الرد عليهواضافت أنا استبعد انتحار سعاد حسنى على قدر المعلومة اللى عندى، وإحنا بشر مش كل حاجة نعرفها .

سعاد حسنى لم تنتحر ونهايتها كانت مأساوية

وهى كانت نهايتها درامية ومأساوية، وأنا قلبى بيبكى ويشفق عليها لأنها اتعذبت بصورة أو بأخرىوعن طبيعة علاقتها معها قالت أنا علاقتى زى أى زميلة  وأعتقد أنها كانت بتحبنى  وخليتنى أحبها كمان وهى كانت أغلى وأنجح زميلة  تبقى أكثر واحدة بتحبنى ومكنتش بفكر فى منافستنا ابدا ، لإن مفيش حاجة نتنافس عليها.

وبخصوص ما أثير منذ فترة   عن زواج سعاد حسنى  وعبد الحليم حافظ، قالت نادية لطفى فى إيه يا جماعة حبوا بعض خلاص  أطلقوا أو تزوجوا هو كل سنة يتفتح الموضوع  ولا هو كان متجوز وخان، ولا هى كانت متجوزة وقتذاك وخانت، ولا شك فى أن عبد الحليم أحب سعاد حسنىوأكدت نادية لطفى أن طموحاتها فى الفن لم تكن  مادية اطلاقا ولكنها اكتفت بحب الوطن وكفاية تكريم وحب الناس لى بشكل مستمر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *