التخطي إلى المحتوى
قصة مأساوية فى مستشفى بالمنوفية
ضحية الاهمال بالمنوفية

حال الناس

باب جديد عملناه فى الموقع عشان نهتم بكل مشاكل واحوال الناس فى كل المجالات سواء الشكاوى العامة او المشاكل الاجتماعيةوربنا يقدرنا من خلاله اننا نقدر نوصل صوت الناس ونساهم فى حل المشكلات راسلونا من خلال صفحتنا على الفيس بوك والنهاردة وصلتلنا اول مشكلة وكانت من محافظة المنوفية ارسلها عبده محمد

الاهمال فى مستشفى بركة السبع بالمنوفية

وتفاصيل المشكلة كما ارسلها لنا عبده محمد من المنوفية وهى تجسد حالة الاهمال واللامبالاة الموجودة خاصة فى حوادث الطرق التى لاتنتهى نبدا الحكاية كما سردها.

الإهمال فى مستشفى بركة السبع يقتل الشاب الخلوق ابراهيم محمد حسن عطية ابن قرية الروضة ” تبدأ الحكاية عندما تعرض الشاب لحادث على الطريق السريع بين قرية الروضة وبركة السبع الساعة 9 ليلا. وتم نقله الى مستشفى بركة السبع . ثم بحثوا عن طبيب فى الطوارئ لم يجدوا احد . وقامت احدى المرضات بالنداء على طاقم الأطباء فى الميكروفون الداخلى اكثر من مرة ولا حياة لمن تنادى ” الجميع منهار والأب يصرخ والأخوه يبكون واهل القرية يستغيثون ومرت اكثر من ساعة ونصف ولم يظهر اى طبيب داخل المستشفى حتى فارقت روحه الحياه تاركا وراءه زوجة شابه حامل فى جنين سيخرج للحياه محروم من حنان الأب ” رحل محمد وترك ورأءه حزن كبيرة سيسكن فى قلب أمه الى اخر يوم فى عمرها. رحل محمد وترك جراح مؤلمه فى صدر أبوه وأخوته واصدقاءه وجيرانه ” هذا ليس بداية مسلسل الإهمال فقد سبقه الكثير من المأسى التى أزهقت الكثير من الأرواح . ولن يكون اخر المسلسل ان لم يحاسب المخطئ .وتستمر المستشفى مصيدة لإزهاق أرواح الأبرياء ” نطالب بمحاسبة طاقم اطوارئ الموجود فى المستشفى فى هذا التوقيت ” نطالب بمحاسبة مدير المستشفى . فلو ان هذه المأساه حدثت فى دولة اخرى لتمت اقالة وزير الصحة.

الخلاصة

بالطبع لن تكون القصة الاولى ولا الاخيرة فهى تتم بصفة يومية خاصة فى مختلف الحوادث سواء حوادث الطرق او الحوادث العادية مع عدم تواجد الاطباء او نقص الامكانيات وهو مايمثل مشكلة خاصة اذا وضعنا فى الاعتبار ان مصر من اعلى دول العالم فى حوادث الطرق ولن يكون ابراعيم اخر الضحايا فهناك غيره كثيرون طالما استمر الاهمال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *