التخطي إلى المحتوى
قصة ظهور موجات تسونامى فى مصر

أكد الدكتور أحمد عبدالعال رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية، إن هناك شائعة عن تعرض مصر لموجات تسونامى وهذا غير صحيح تماما لأن مصر لا تطل على المحيط الأطلنطي وأن ما قد تتعرض له مصر مجرد أمطار فقط ويأتى ذلك بعد أن تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعى اقاويل تزعم تعرض مصر فى الفترة القادمة إلى موجات تسونامى .

تعرض مصر لأمطار وسيول على المناطق الجبلية فقط

 

مثلما حدث فى بعض الدول ولكن كل ذلك مجرد شائعة لأن هذة الدول تقع على المحيط الأطلنطى ومنها أندونيسيا وتايلاند وغيرها من دول جنوب شرق أسيا .

وأصدر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بيان ذكر فيه إنه في ضوء ما تردد من أنباء تُفيد بتعرض مصر خلال الفترة القادمة لموجات سيل  تسونامي.

الأسباب الحقيقية لظهور موجات تسونامى 

 

فقد تواصل المركز مع الدكتور أحمد عبدالعال رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية، والذى نفى هذة الشائعة تماماً وأكد أنها ليس لها أي أساس من الصحة.

 مضيفاً أنه من الصعب أن تضرب موجات تسونامي مصر لأنه تسونامى موجود في المحيط الأطلنطي، وأن ما قد تتعرض له مصر خلال الفترة القادمة هو مجرد أمطار شديدة قد تصل في بعض الأحيان إلى حد السيول على المناطق الجبلية، وهو ما يتم الإعلان عنه قبلها.

وتسونامى هو عبارة عن  مجموعة من الأمواج المرتفعة التى تنشأ من تحرك مساحة كبيرة من المياه مثل المحيطات وينشأ التسونامي أيضا من الزلازل والتحركات الضخمة سواء على سطح المياه أو تحتها.

وبعض الانفجارات البركانية والثورات  تحت سطح الماء، والانهيارات الأرضية والزلازل المائية، وارتطام المذنبات وايضا انفجارات الأسلحة النووية في البحار والمحيطات .

ونتيجة لهذا الكم الهائل من المياه والطاقة التى تنجم عن هذا التحرك تكون آثار موجات التسونامي مدمرة.

ويعتبر المؤرخ اليوناني توسيدايديس هو أول من ربط الزلازل تحت الماء باموجات تسونامي، ولكن فهم طبيعة تسونامي ظلت محدودة حتى القرن العشرين وهو ما زال محط اهتمام كثير من الأبحاث الجارية حتى الأن ، ومن المعروف أن غالبية دول جنوب شرق أسيا قد تعرضت لموجات تسونامى وأبرزها مؤخرا إندونيسيا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *