التخطي إلى المحتوى
فى ذكرى وفاة ممدوح عبد العليم ..قصة رؤية ابنته التى تحققت بعد 3 سنوات

اليوم تمر الذكرى الثالثة لرحيل الفنان الراحل ممدوح عبد العليم  الذى ارتبط به الجمهور وبتقديمه أدوار لها تأثير فى المجتمع فقد اشتهر بشخصية رفيع بك العزايزى التى قام بتجسيدها ضمن أحداث مسلسل الضوء الشارد وهو أبرع من قدم دور الشخصية الصعيدية كما أنه ايضا برع فى أدوار أخرى فمن ينسى دوره فى مسلسل خالتى صفية والدير وتحديدا شخصية حربى فهو فنان من طراز رفيع.

قصة أرتباطه بشافكى المنيرى جاءت بالصدفة 

وقد تزوج مرتين والمرة الثانية كانت من المذيعة شافكى المنيرى وكانت قصة أرتباطهم غريبة فقد عرفها  مصادفة وذلك خلال قيامة بتصوير حلقة في برنامجها  فى لندن أثناء تصوير  ليالي الحليمة  فى الجزء الخامس  وبالفعل قرر أن يكون ضيفها في البرنامج، ومن هنا بدأت علاقتهم  التي  أكملها  بالزواج وانجب منها   ابنته الوحيدة هنا .

وعلى الرغم من أن شافكى لم تكن الزوجة الاولى إلا أنها استطاعت أن تحتل مكانة كبيرة في قلبه فكان يعشقها  وبعد  أنجبت ابنته هنا  ارتبط بها كثيرا،  وذكر الراحل ممدوح عبد العليم  في أحد مقابلاته حلم يتعلق بابنته التي رآها قبل أن تولد  بنحو 3 سنوات فقد رأى ابنته  هنا  وهي في سن الـ3 سنوات وبالفعل تحققت الرؤيا وأنجب ابنته  التي تعلق بها كثيرا ومن المفارقات أنه  كان يحتفل بعيد ميلاده في 31 ديسمبر من كل عام رغم أنه مواليد 10 نوفمبر حتى ولدت ابنته في 17 نوفمبر وحبا في ابنته قرر أن يعود مرة أخرى إلى تاريخ ميلاده الحقيقي ليحتفل به معها.

أخر هدية فى عيد ميلاده .. ملحقش يلبسها  

وقد ذكرت شافكي المنيرى أثناء حوارها مع الإعلامية منى الشاذلي فى برنامج معكم الذى يذاع على السى بى سى  أنهما كانوا يحتفلون بهذا اليوم في لندن بالتزامن مع  احتفالات رأس السنة  وذكرت أن آخر هدية  جابتها وهى عبارة عن جاكيت ملحقش يلبسها  لأننا كنا مسافرين لندن كالعادة إلا أنه لم يلبسه غير مرة واحدة وتوفى .

ويوم الوفاة كان يمارس الرياضة فى نادى الجزيرة وتعرض لأزمة قلبية ورحل عن عالمنا بهدوء رغم الفاجعة التي تركها خبر وفاته المفاجئ الا أن شافكى لاتنساه فهو كان بالنسبة لها الصديق والأخ والزوج

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *