التخطي إلى المحتوى
فنانة شهيرة ترتدى نفس فستان رانيا يوسف

يبدو أن أزمة فستان رانيا يوسف لن تنتهى فقد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صور للفنانة االبنانية سيرين عبد النور وهى ترتدى فستان مشابه لفستان رانيا يوسف الذى تسبب فى ازمتها الشهيرة منذ ان ارتدته فى حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائى .

سيرين عبد النور ترتدى نفس الفستان فى برنامج ديو المشاهير 

 

وعقد الرواد مقارنة بين الاثنين وقد ظهرت سيرين عبد النور بهذا الفستان فى حلقة من برنامج ديو المشاهير وهو فستان سهرة باللون الأسود ومن تصميم زهير مراد .

وهو مصنوع من قماش الشيفون المطرز بالخرز والترتر الأسود وبقصة ذيل السمكة الجذابة وبأكمام طويلة وقد اختارت معه أقراطًا من الماس كانت بارزة  حيث ظهرت فى ديو المشاهير بثلاث اطلالات وكان أخرها هذا الفستان الذى اثار جدل على السوشيال ميديا.

رانيا يوسف تثير الجدل من جديد بالأستومك

 

وكانت الفنانة رانيا يوسف قد عادت لتثير الجدل من جديد حيث نشرت جلسة تصوير على حسابها على إنستجرام وظهرت بفستان جديد غير ملائم اطلاقا ولايتناسب مع ماحدث مع فستانها السابق.

حيث أرتدت فستان أسود من قطعتين وهو ستومك ومفتوح من أحد الاجانب بالاضافة إلى منطقة الوسط وهو ما تسبب فى حالة من الغضب على السوشيال ميديا مما فعلتة رانيا.

وكانت رانيا قد فجرت مفاجأة وذلك عندما قالت إنها عرضت بطانة الفستان المثير للجدل او ما اطلق علية الفستان المايوه الذي قامت بأرتدائه فى حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائى أمام النيابة اثناء التحقيق معها وكذلك صور للفستان من جميع الزوايا.

وتجدر الإشارة إلى أن سما المصري قد نشرت على حسابها على إنستجرام فيديو تظهر فيه إيمى صديقة رانيا يوسف وهما يقومان بالتصوير أثناء ارتداء رانيا الفستان الذى أثار الضجة وهو مايعكس كذب رانيا فيما قالته من تصريحات أثناء استضافتها مع عمرو أديب فى برنامج الحكاية على قناة إم بى سى مصر.

وتحديدا فى الجزء المتعلق بأن صاحبتها إيمى قامت بتظبيط  الفستان وعلقت سما المصري على ذلك على حسابها على إنستجرام حيث قالت أنا زعلانة يا رانيا إنك طلعتي تكذبي علينا وقلت مع عمرو أديب إن إيمي صاحبتك ظبطتلك الفستان وإنتي خارجة من المهرجان وداريت المكشوف مع أنه ما اتظبطش ولا حاجة، وإيمي صاحبتك نفسها واقفه بتتصور جنبك أهي وشايفة كل حاجة وبتتصور معاكي والفستان من غير بطانة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *