التخطي إلى المحتوى
غرائب وطرائف اللاعبين خارج الملعب بالسيلفى وحدائق الطيور

الغرائب والطرائف والمواثقف اللطيفة دائما تحدث بين لاعبى كرة القدم وهنا نرصد العديد من المواقف التى حدثت خارج الملعب فاللاعبين شكل أخرسواء على المستوى المحلى او الدولى مثل الأهلى او فريق الأرسنال الأنجليزى .
سيلفى الأهلى فى بتسوانا مع الأسطورة
نبدأها من بتسوانا حيث يوجد النادى الأهلى لمواجهة ناوتشيب فى مباراة العودة فى دورى الأبطال الافريقى حيث قام بعض لاعبى الأهلى بالتصوير بطريقة السيلفى مع عم حارس عامل غرفة الملابس بالنادى وصاحب لقب الأسطورة حيث نشر شريف أكرامى على صفحتة صورتة معه وأيضا نشر صورتة مع باقى أعضاء الفريق مثل سعد سمير وعدد من اللاعبين.
واذا انتقلنا إلى النموذج الاوربى سنجد فريق الأرسنال الانجليزى قد قام بنشر صور لاعبية على موقعة الرسمى ضمن زيارتهم لحديقة جورونج بيرد بارك للطيور الموجودة فى سنغافورة وذلك على هامش المعسكر الإعدادى المقام حاليا استعدادا لخوض منافسات الموسم الجديد.
ونشر ايضا صور النجم المصرى محمد الننى برفقة لاعبى فريقه حيث قام بزيارة الحديقة والتصوير مع الشلالات حيث يوجد بهذة الحديقة أحد اكبر شلالات المياة فى العالم.
غرائب الننى فى حديقة الطيور بسنغافورة
[

كما ظهر بعض اللاعبين وهم يتصورون مع البغبغنات وغيرها من الطيور التى تملأ الحديقة وقد وجدها الفريق فرصة للترفيه عن الفريق قبل بداية المنافسات فى الدورى الأنجليزى وباقى المنافسات والارتباطات الدولية للنادى .
ومن المعروف أن محمد الننى ضمن القائمة الأساسية للأرسنال وكان أوناى ايمرى، المدير الفنى لنادى أرسنال قد وضعه بها رغم أدائة المتوسط مع منتخب مصر أثناء منافسات كأس العالم الذى أقيم مؤخرا بروسيا.
والننى وهو مدافع يعتبر أحد اللاعبين المصرين فى الدورى الانجليزى والذى يضم النجم محمد صلاح وهو يلعب لنادى ليفربول وهناك رمضان صبحى نجم الأهلى السابق وهو يلعب فى نادى هيديرسفيلد تاون وشارك معه فى لقاءه ضد اوليمبك ليون الفرنسى فى أطار استعدادات الفريقان لخوض منافسات الدورى وشهدت المباراة لأول مرة مشاركة رمضان أساسيا منذ بداية المباراة .
وهناك المدافع أحمد حجازى الذى يلعب لفريق وست بروميتش ألبيون وقد هبط هذا الفريق إلى دورى الدرجة الأولى الإنجليزى.
واخرهم احمد المحمدى مدافع نادى أستون فيلا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *