التخطي إلى المحتوى
عامل يقتل زوجتة أمام أولادهم فى الدقهلية

وكأن الدقهلية اصبحت علامة فى الجرائم الاسرية حيث قام عامل بذبح  زوجته فى الدقهلية وتحديدا فى قرية كفر النصر أمام أبنائهما إثر نشوب مشاجرة كبيرى بينهما بسبب رفضها بيع المنزل الذي يقيمون فيه.

قام بضربها بألة حادة لرفضها بيع المنزل 

 

والبداية كانت بتلقى اللواء محمد حجي مدير أمن الدقهلية إخطارا من اللواء محمد شرباش مدير مباحث المديرية بورود بلاغات واستغاثات  من أهالي قرية كفر النصر التابعة لمركز ميت غمر بعد عثورهم على ربة منزل مقتولة داخل منزل الزوجية بعد استغاثات وصراخ أطفالها من داخل البيت.

الشرطة تكثف جهودها لضبط الزوج الهارب



وبالفعل انتقل العميد نبيل بندق مأمور مركز شرطة ميت غمر إلى مكان الوقعة البشعة  وتبين العثور على جثة سحر 35 سنة ربة منزل ووجود إصابتين في الرقبة والرأس .

واثناء قيام  الرائد أحمد فريد رئيس مباحث مركز ميت غمر  بسؤال الأطفال الموجودين بجوار الجثة فأكدوا أن والدهم ويدعى هاني 38 سنة عامل قظ تشاجر مع أمهم لرفصها بيع المنزل المقيمين فيه.

وقالوا إن أبوعم أمسك بآلة حادة وضربها بها وعندما سقطت على الأرض تركها وسط دمائها وهرب من المنزل  وتكثف أجهزة البحث الجنائي من جهودها لضبط الزوج الهارب وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى ميت غمر تحت تصرف النيابة العامة والتي انتدبت الطب الشرعي لبيان سبب الوفاة وتم تحرير محضر عن الواقعة لاتخاذ الإجراءات القانونية.

ويبدو ان الدقهلية على موعد الجرائم الأسرية فقد سبقها فى عيد الأضحى جريمة مقتل طفلى الدقهلية ريان ومحمد المعروفة بقضية اطفال ملاهى الدقهلية والتى كشفت عن مفاجأة صادمة وغير متوقعة حيث أعترف والدهم بقتلهم وأرتكاب الجريمة.

وانه هو من قام بألقاهما من أعلى سور كوبري فارسكور التابع لمحافظة دمياط وتحديدا فى منطقة السرو وهى تبعد حوالى 30 دقيقة عن ميت سلسيل التى شهدت اختفاء الأطفال،وبالفعل تم  القبض على والد الطفلين وباستجوابه اعترف بارتكاب الجريمة.

وهى الجريمة التى شغلت الرأى العام وقتها خاصة أن قاتل الطفلين هو أبوهم وفعلت هذة الجريمة جرح عميق فى كل من عرفها ولكن يبدو ان مسلسل الجرائم الأسرية لن ينتهى .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *