التخطي إلى المحتوى
طفلة تقتل شقيقها وتخفى جثته تحت السرير فى مدينة نصر


جريمة بشعة هزت أركان مدينة نصر عندما قامت طفلة بقتل شقيقها بسبب الخلاف على الريموت لتحويل القنوات حيث  اعترفت طفلة التى تبلغ من العمر 11 عاما وهى تسكن فى منطقة عزبة الهجانة بمدينة نصر بقتل شقيقها الأصغر في مشاجرة بينهما بسبب رغبة كل طرف فى الاستحواذ على ريموت التليفزيون.

ارتباك الطفلة وراء الشك فى قيامها بالجريمة 



حيث كشفت التحقيقات أن الطفلة قامت بضرب أخوها وطعنة بمفك في قلبه وعندما فارق الحياة قامت بوضعه وتخبئته  داخل ملاءة سرير وقامت باخفاءالجثة أسفل السرير وعندما سألها والدها عن شقيقها أبلغته باختفائه وأنها لم تراه نهائيا  منذ ساعات وأثناء بحث الأسرة عن ابنهم اكتشفوا أنه جثة هامدة أسفل السرير فقاموا بأبلاغ الشرطة.

قتلت شقيقتها بسبب ريموت التليفزيون 



وهنا قام  المقدم خالد سيف رئيس مباحث مدينة نصرباستدعاء كل من الأب والأم والطفلة وقام باستجوابهم وهنا لاحظ رئيس المباحث ارتباك الطفلة أثناء الحديث وتغيير أقوالها عدة مرات .

وتمت إعادة استجواب الطفلة التي انهارت في البكاء واعترفت بارتكاب الجريمة  وأكدت أنها دخلت في مشادة كلامية مع شقيقها بسبب اخذة ريموت التليفزيون و طلبت منه أن يتركها تشاهد أحد الأفلام في حين أصر هو على مشاهدة الكارتون على احدى قنوات الكارتون وهو ماتسبب جعلها تحضر مفكا من المطبخ هددت به شقيقها لكن يدها خانتها ودون أن تدرى استقر المفك في قلبه الصغير ليفارق الحياة.

ولكن يبدو ان الجرائم الأسرية لن تنتهى فهو مسلسل مستمر حيث كان هناك جريمة  بشعة تمت فى الحوامدية فى محافظة الجيزة  حيث قام مزارع بقتل جدته وزوجة عمة وابنة عمه ايضا فى جريمة هزت أركان المجتمع وكل ذلك بسبب الخلاف على الميراث .

حيث أكد بعض شهود العيان أن المتهم قام يوم الحادث إلى منزل الضحايا وقام باغلاق الباب من الداخل  وكان بحوزتة سلاح نارى وبعدها قام بأطلاق النار على الاسرة كلها.

ونتج عنها عنها ثلاث ضحايا وهم جدتة وزوجة عمه وابنة عمة وهى طالبة تدعى منة  والغريب أنة انة صرخ وقال لعمتة وهى والدة منة أنا صفيتهم ليكى خلاص والتى راحت ضحيته هى الأخرى .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *