التخطي إلى المحتوى
شقة الأحلام فى الإسكندرية ثمنها 42 مليون جنيه ومطلية بالذهب

لاحديث بين أهالى الإسكندرية ورواد السوشيال ميديا سوى عن شقة سان ستيفانو المعروضة للبيع مقابل 42 مليون جنيه فما اثار ذلك ما الموجود فى هذة الشقة لكى يصل ثمنها لذلك السعر حيث يعتبر أغلى سعر لشقة فى الإسكندرية.

شقة الأحلام غرفة نومها 250متر وحوائطها بماء الذهب 


القصة بدأت بقيام سيدة بعرض شقة للبيع بمنطقة سان ستيفانو على كورنيش الإسكندرية للبيع وذلك مقابل 42 مليون جنيه ونشرت ااسيدة وتدعى أماني علام إعلان بيع الشقة السكنية  على صفحتها الخاصة فى فيس بوك وقامت بنشر مجموعة صور للشقة تبرز معالمها ومميزاتها لكى تساوى هذا المبلغ .

وأثارت الشقة بالطبع جدل واسع على السوشيال ميديا بسبب ضخامة المبلغ و اعتبرها رواد مواقع التواصل الإجتماعى أغلى شقة في الإسكندرية ولدرجة ان البعض وصفها بشقة الأحلام والبعض الأخر سماها بالشقة الخرافية .

شقة سان ستيفانو تثير الجدل والسخرية على السوشيال ميديا

 



وقامت صاحبة الإعلان بنشر مجموعة من الفيديوهات قالت فيها إن الشقة مساحتها تبلغ 1200 متر تقريبا ولها 4 أبواب للدخول والخروج ويخدمها 6 مصاعد  وتقع في الدور العاشر بمشهد بانورامي يظهر كورنيش الإسكندرية.

ومن خلال الفيديوهات تظهر المميزات العجيبة للشقة  حيث أن غرفة النوم الرئيسية بمساحة 250 متر تقريبا ومزودة بحمام مساحته 60 متر وغرفة تغيير ملابس وجاكوزي وساونا وبلكونة مساحتها 100 متر.

كما ان أثاث الشقة بالكامل مستورد من فرنسا وإيطاليا  اما الحوائط فهى منقوشة بأشكال ورسوم هاند ميد وجميعها مطلية بماء الذهب عيار 24 وفقا للفيديوهات.

ولاقت صور الشقة رواج كبير لدرجة  تداول منشور الشقة من قبل 70ألف شخص ومن بينهم التعليقات الساخرة م حيث قال أحدهم هى دي يا فندم اللي بيرمح فيها الخيل وميجبش أخرها  ولا مفيهاش الأوبشن ده؟ وعلق أخر ممكن على فكرة نبدل بشقة في حدائق الأهرام.

وأكدت  أماني علام صاحبة الإعلان إنها ليست مالكة الشقة ولكنها تقيم في نفس العقار وأضافت أن ملاك الشقة من إحدى دول الخليج وهم جيرانها وأضافت  أن الشقة يبلغ سعرها 42 مليون جنيه .

وهذا الرقم بالطبع اثار خيال الجميع لمشهد هذة الشقة العجيبة فغرفة نومها لوحدها بما يعاظل شقة دوبلكس بل ان حمامها يعادل حجم شقة صغيرة .

تعالوا نشوف ستو قالت اية من خلال أسمع كلام ستك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *