التخطي إلى المحتوى
شاهد …ضابط يتعدى على سائق تاكسى vsستو

قد شغلت قضيتى  فتاة التروسيكل وفيديو ضابط قام بالتعدى على سائق تاكسى فوق كوبرى أكتوبر  الكثيرون على السوشيال ميديا ووسائل التواصل الاجتماعى نبدأ بفتاة التروسيكل فبعد تفجر قضيتها من وسائل التواصل حيث قام أحد الاشخاص بربطها فى تروسيكل وضربها فى شارع البحر بالقرب من مجمع المطاعم فى بورسعيد.

فتاة التروسيكل تشغل حيز السوشيال ميديا

 

ومن المعلومات التى لايعرفها أحد عن الفتاة والتى ظهرت بعد القبض عليها هى والرجل الذى قام بضربها هى تدعى ذكرى.م وعمرها  14 عاما وهى من منطقة بولاق أبو العلا التابعة لمحافظة القاهرةوقد قامت بترك منزلها وذهبت  إلى بورسعيد لهروبها  من بطش والدها.

الشئ الثانى الذى تم اكتشافه فى قسم شرطة المناخ  عند القبض على صاحب التروسيكل حيث أكد  أن الفتاة تعاني من مرض نفسي وتقوم بالقاء  الحجارة على المارة بالشارع وقام بأمساكها  وأنه كان يحاول تسليمها لقسم الشرطة  لكن عددا من المتواجدين  بالشارع رفضوا ذلك وفكوا تقيدها  وتركوها تذهب، وتحرر بذلك المحضر رقم ٤٥٢٤  جنح المناخ وسيتم عرض الرجل والفتاة على النيابة.

والرواية المذكورة عكس كل ما تداوله النشطاء وبعض الذين كانوا متواجدين بالواقعة حيث اكدوا قيام  أحد الاشخاص بتقييد فتاة فى تروسيكل وضربها وهو ما اثار أهالى بورسعيد خاصة مع بشاعة الموقف فقد كشف أحمد عبدالسلام أحد شهود العيان على هذة الواقعة حيث اكد قيام شخص بتقييد فتاة داخل تروسيكل والاعتداء عليها بالضرب وذلك في منطقة المطاعم ببورسعيد.

واكد عبدالسلام خلال حديثة لبرنامج مساء دي إم سي على شاشة دى ام سى قائلا اعتقدت فى البداية  أن هذا الرجل هو والد الفتاة ولكن ما قام به من ضرب لا يدل على ذلك نهائيا حيث قام بتقيدها وايضا جرها وحاول ربطها في أحد أعمدة الإنارة حتى قام بتقيدها فى تروسيكل.

الداخلية توقف ضابط تعدى على سائق تاكسى وتحيلة للتحقيق

ومن ناحية أخرى  إصدار اللواء محمود توفيق وزير الداخلية قرارا بإيقاف ضابط شرطة وإحالته للتحقيق بقطاع التفتيش والرقابة وذلك بعد قيامة   بالتعدى على سائق أعلى كوبري أكتوبر.

وكان رواد التواصل الأجتماعى فيديو يظهر تعدي ضابط شرطة، بمؤخرة المسدس  على سائق تاكسي خلال مشاجرة بينهما وذلك بسبب وقوع حادث تصادم بينهما أعلى كوبري أكتوبر ما تسبب في تلفيات بسيارة الضابط.

ستو طبعا مسبتش الموضوعين يعدوا تعالوا نشوف قالت اية من خلال أسمع كلام ستك .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *