التخطي إلى المحتوى
شاهد.. سر بكاء محمد صبحى على موقف قدمته زوجته الراحلة

قام الفنان محمد صبحي بالبكاء على الهواء عندما تحدث عن زوجته الراحلة نيفين رامز وقال إنها كانت مشوار حياتي كله وقد استمر زواجنا لمدة 45 عامًا وبالطبع فهي موجودة طبعًا، ودايما بشوفها وهي قاعدة في أول صف عند عرض أى مسرحية .

محمد صبحى تزوجت وانا مرتبى 17جنيه

وأكد خلال حوارة مع برنامج هو ده على قناة المحور متأثرا هي اللي خدتني وأنا لسه معيد بمرتب 17 جنيه فى الشهر  ورفضت الخطوبة وبعد كده عرفت إنها كانت خايفة على طموحي الفنى وكانت عايزة أنى اتفوق فيه .

وبعدين لما أتجوزنا صبرت معايا  ووقفت جنبي لآخر دقيقة فهى مثال للنبل وسابت لنا أسرة بأحفاد بأخلاق بتربية بحب  واضاف لم اقوم باهدائها المسرحية الأخيرة بحكم عادة الكتاب ولكن لأنها هي التي قامت بتدوين المسرحية على الكومبيوتر.

خيبتا تأخر عرضها 7 سنوات 

وأوضح أنه كتب في إهدائه إليها أنها كتبت منطوقه، وأنها كانت تشير إليه بإدخال بعض التعديلات، وأنها كانت ناقدة لاذعة لا يستهان بها فكانت تخاف على كل عمل كأنها التى تقوم بها .

ونصح محمد صبحي الشباب المقبلين على الزواج إلى أن يكون هدفهم السعي من أجل بناء أسرة لا تهدم ضاربًا المثل بنموذج زواجه بأن يكون قدوة .

ومن ناحية أخرى قام الفنان محمد صبحى بافتتاح  العرض الأول لمسرحيته الجديدة خيبتنا والذى يقدمه على مسرح مدينة سنبل وذلك بحضور عدد كبير من نجوم الفن والإعلام الذين حرصوا على تهنئته بالعرض الجديد ومشاركته الافتتاح و منهم الفنانة نبيلة عبيد وهناء الشوربجى وأحمد شاكر عبداللطيف، والإعلاميون طارق علام ودينا رامز ووائل الإبراشى ومحمد على خير.

ومن المعروف أن العرض المسرحى يناقش  محاولة لعالم كبير فى تغيير السلوك المجتمعى من حوله والمسرحية قام بكتابتها وإخراجها الفنان محمد صبحى حيث يناقش محاولات عالم كبير تغيير السلوك المجتمعى نحو الأفضل وتشاركه البطولة الفنانة القديرة سميرة عبدالعزيز التى قبل صبحى يدها تحية لها على مشاركتها له بطولة العرض والفنانة الشابة ندى ماهر.

ويأتى عرض خيبتنا بعد غياب ٧سنوات عن عرض المسرحية حيث كان مقرر ان يتم عرضها فى ٢٠١١.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *