التخطي إلى المحتوى
شاهد ..رد فعل تامر حسنى على حالتة الصحية ومنعه من الكلام

قام الفنان تامر حسنى بطمأنة جمهوره على حالته الصحية بعد إصابته بالتهاب حاد فى الأحبال الصوتية، وحدث أختلاف  فى التشخيص ما بين إجراء جراحة عاجلة أو العلاج بالطرق العادية .

تامر حسنى يطمئن جمهورة على حالتة الصحية 

 

وكانت النتيجة سفر تامر لأمريكا وكتب تامر على صفحته الشخصية على فيس بوك  قائلا الحمد لله آخر قرار مفيش عمليات الحمد لله.. بس محتاج فترة علاج.

وكمان جلسات صوتية وسكوت تام لمدة 3 أسابيع فات منهم 5 أيام وإن شاء الله أرجع أغنى ولكن بشكل تدريجى طبعا.

تامر حسنى يخضع لجلسات صوتية لمدة 3 أسابيع 

 

والجدير بالذكر إلى أن الفنان تامر حسنى عاد إلى بيته بعد ماحدث معه  وانتقاله لأحدى المستشفيات بأكتوبر بعد تعبة عقب تسجيلة مع الإعلامية إسعاد يونس.

فى برنامج صاحبة السعادة حيث كان يسجل الحلقة الاولى من برنامج صاحبة السعادة فى موسمه الجديد والتى استمرت لساعات طويلة.

وغنى تامر حسنى خلال الحلقة العديد من الأغانى  وهو ما تسبب فى تعرضه للإجهاد الشديد مرة أخرى فى أحباله الصوتية وعقب الحلقة لم يتمكن من الحديث نهائيا مع أحد ولذلك قام فريق عمله بالذهاب  به إلى إحدى مستشفيات أكتوبر من أجل الاطمئنان عليه وبالفعل أجرى عدة فحوصات طبية وبعد ذلك تم عودته لمنزله من جديد.

وكان حسام حسنى  شقيق الفنان تامر حسنى قد أكد  أن حالته الصحية مازالت غير مستقرة  حيث أنه يعانى الآن من التهاب حاد جدا فى الحنجرة والأحبال الصوتية وأضاف حسام حسنى مازالت الحالة الصحية لشقيقى    غير مستقرة ولكنه والحمد لله حتى الآن لا يحتاج إلى أى تدخل جراحى .

فهو يعانى الآن من التهاب حاد فى الحنجرة والأحبال الصوتية جدا  ولازال يحتاج لبعض التحاليل الأخرى لتوضيح ومنع تكرار ماحدث معه بشكل متكرر وتلزمه فترة العلاج الراحه التامة بالأضافة إلى عدم الحديث أو حتى الغناء لمدة شهر كامل  مع الالتزام بجميع تعليمات الاطباء  فى رحلة العلاج.

وكان الطبيب المعالج له قد اتفق سابقا مع حسام حسنى شقيق تامر  على ضرورة سفره خارج مصر واستكمال باقى الفحوصات الطبية هناك وتحديدا فى دولتى لندن وأمريكا، لاسيما فى ظل عدم تحسن حالته.

وهو ماتم حيث سافر لأمريكا ويخضع للعلاج الذى يستمر فترة ولا يتحدث خلالها .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *