التخطي إلى المحتوى
شاهد .. الجراد ينتقل لمصر بعد السعودية

يبدو ان انتشار الجراد فى السعودية سينتقل إلى مصر حيث  تلقى الدكتور عزالدين أبوستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي تقريرًا من الدكتور عباس الشناوي رئيس قطاع الخدمات والمتابعة حول جهود مكافحة الجراد الصحراوي.

وقد جاء فى التقرير الذي أعده الدكتور ممدوح السباعي رئيس الإدارة المركزية لمكافحة الآفات والحشرات ان بعض المناطق تعرضت للتكاثر الشتوية بجمهورية مصر العربية  السهول الساحلية للبحر الأحمر والوديان المتاخمة لها جنوب مرسي علم وحتى خط عرض 22 الفاصل الحدودي بين مصر والسودان  إلى أمطار خلال الفترة من أكتوبر الي نوفمبر 2018 الامر الذي ادي الي تحسن الظروف البيئية الملائمة لتكاثر الجراد الصحراوي من رطوبة بالتربة وتوافر غطاء نباتي جيد.

وأضاف السباعى أن لجان المسح والاستكشاف رصدت مناطق الأمطار والخضرة وجميع المناطق التي ظهرت بها وحدات انفرادية والتي شوهدت بشكل انعزالي خلال نوفمبر وديسمبر كما شوهد خلال ديسمبر حدوث تكاثر محدود لتك الوحدات وظهور بعض الحوريات الانفرادية بكثافات خفيفة جداً.

وأن غرفة المعلومات بالإدارة تتابع تلك التطورات أول بأول بالإضافة إلى التطورات الخارجية الحادثة خاصة بالسعودية والسودان حيث شوهدت أسراب بمناطق التكاثر الشتوية بسواحل البحر الأحمر وتقوم هناك فرق المكافحة الأرضية والجوية بأعمال المكافحة .

وأضاف رئيس الإدارة المركزية لمكافحة الآفات في تقريره إلى وزير الزراعة واستصلاح الأراضى أن لجان المسح والاستكشاف يوم الثلاثاء 29 /1/2019 رصدت سرب من الجراد الصحراوي الناضج جنسياً في حالة تزاوج ووضع بيض في مساحة قدرت ب 900 هكتار جنوب شرق أبو رماد علي ساحل البحر مباشراً ويبعد عن الحدود السودانية بمسافة 35 كم تقريبا وتشير بيانات الأرصاد إلى أن الرياح كانت جنوبية خلال أيام 27 – 28 يناير 2019 (احتمال قدومة من السودان) توجهت فرقة المكافحة مساء يوم 29 وجرت أعمال المكافحة للسرب حتي صباح يوم الأربعاء الموافق 30/1/2019

وقال ان التوقعات خلال الفترة القادمة تؤكد أن نتيجة حدوث تكاثر علي نطاق كبير بالسعودية والسودان واريتريا مع حدوث أي نشاط للرياح قدوم أسراب من الجنوب أو الشرق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *