التخطي إلى المحتوى
حقيقة إصابة حالة بفيرس كورونا في المنوفية
نفى الدكتور نصيف الحفناوي، وكيل وزارة الصحة بالمنوفية، ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم، حول وجود حالة إصابة بمستشفى أشمون العام التابعة لمحافظة المنوفية، بفيروس “كورونا” المميت.
 
انتشرت شائعة عن وجود سيدة من مدينة أشمون، تعمل بمصرف المنوفية وتدعى “زينب”، تبلغ من العمر 45 عامًا، أصيبت بفيروس “كورونا”، وتم نقلها إلى مستشفى أشمون العام وبتوقيع الكشف الطبي تأكد أنها حاملة للفيروس، وفقًا لما نشر عبر مواقع التواصل.
 
ولفت رواد مواقع التواصل إلى أن سبب إصابتها بالفيروس أنها كانت متواجدة بالصين منذ عدة أيام، وقامت بالسفر إلى المملكة العربية السعودية؛ لأداء مناسك العمرة ثم عادة إلى المنوفية، وبعد عودتها ظهرت عليها أعراض الفيروس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *