التخطي إلى المحتوى
بالفيديو.. سر خروج شادى سرور عن الإسلام

قام شادى سرور أشهر يوتيوبر فى الوطن العربى بنشر رسالة على صفحتة على فيسبوك عن خروجة من الإسلام وهذا نصها رسالة علي صورة قديمة عشان مش بخرج من البيت بقالي شهور، عايش في سجن في البداية واستكمل  نفس الانسان في الصورة لكن اصبحت شخص جديد، شخص انقذ نفسه من الموت، شخص شاف معاناه كبيره كاد يلجأ للانتحار فعلياً لانه الحل الوحيد للتخلص من الالم والعذاب النفسي في الدنيا. اصعب وقت مر عليا في حياتي كلها من يوم ما اتولدت.

شادى سرور  يتهم البعض بالعنصرية 

الشهرة في مصر كانت نقمة عليا اكثر من نعمه. الخصوصية والحرية اتحرمت عليا لان كل افعالي يراقبها المجتمع و رغم اني عمري ما كذبت او نافقت وكنت واجهه للخير والترفيه فقط لا للشر من خلال فيديوهاتي.

وأضاف حكم عليا اشخاص وهاجموني بسبب معتقداتي الشخصية واشاعات واعمالي التي لا اضر بها احد و رسمت تاتو لاني احب ان اعبر عن مأساه حياتي من خلال رسم علي جسمي يكون ليا حافذ وحيد للاستمرار في النجاح.

سيبت الاسلام بسبب العنصرية والجحود في قلوب الناس اللي مفروض مؤمنه بالله بل هم اهل النفاق خسرت كل الناس اللي في يوم حبيتهم واصبحت وحيد   معرض للهجوم الهمجي مع اني لم اضر احد ابدا.

بل كان لي مواقف اجتماعية وسياسية في صالح الخير للمجتمع مع الرغم من صغر سني وقدراتي المحدوده و في النهاية بالنسبة لكل الناس اللي ظنوا فيا خير ودعموني بالكلام والفيديوهات الشهور السابقة.

اشكركم كثيراً! اسف اني خيبت ظنكم بس لو عرفتوا انا وصلت لدرجة ايه من العذاب النفسي كإنسان، هتقدروا مش عارف هقدر اعمل فيديوهات قريب ولا لا بس لما ارجع.

هرجع مفتري ومفتري اوي في النجاح. مش هتأثر بكلمة من حد. وهعمل اللي انا مؤمن بيه بس علّمتني الحياة أنّ الشّموخ لا يُهان عند الانكسار، بل يزداد قوّةً ليبدأ في سرد قصّة شموخه.

شادي وليد سرور من مواليد القاهرة 21 أبريل 1995 و في يوليو 2011 بدأ تعلم كل شيء عن صناعة الأفلام من خلال الإنترنت، وبعد سنة واحدة تعلم كيفية صناعة التأثيرات البصرية، وتحرير الفيديو، والإخراج، والتمثيل وتوجهات العمل السينمائي المختلفةو بدءت شهرته عن طريق تصوير مقاطع فيديو كوميدية قصيرة مدتها من 7 إلى 15 ثانية ويتم تصويرها بكاميرا الموبايل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *