التخطي إلى المحتوى
أخطر 3 صور للأرهابى هشام عشماوي

 

قامت  القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية  بنشر صور جديدة للارهابي المصري هشام عشماوي بعد القاء القبض عليه في مدينة درنة وأكد مكتب الإعلام التابع للقيادة للجيش الليبى ان زوجة الإرهابي عمر رفاعي سرور أكدت مقتله خلال عمليات للجيش في درنة وكان مكتب الإعلام التابع للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية  قد أكد إلقاء القبض على الإرهابى هشام عشماوى أمير تنظيم داعش فى درنة.

 

تفاصيل عملية القبض على هشام عشماوى 

وقال مكتب الإعلام التابع للقيادة العامة للجيش الليبى إن قوات الجيش الليبى تمكنت فجر اليوم الاثنين من القبض علي الإرهابى المصرى هشام عشماوى في عملية نوعية تمت بالاشتراك بين كافة أفرع الجيش بينما  ألقت قوات الجيش الليبي القبض علي زوجة الإرهابي عمر رفاعي سرور وابنائه  مع الإرهابي هشام عشماوي.

وهشام عشماوى له سجل إرهابى كبير فى مختلف  الأحداث الإرهابية خاصة أنه قد عمل ضابطًا سابقًا في الجيش  وأحيل لمحاكمة عسكرية وفصل من الخدمة  وقام بتكوين  خلية إرهابية تضم مجموعة من التكفيريين بينهم  أربعة  ضباط شرطة مفصولين من الخدمة  لعلاقتهم بجماعة الإخوان  والجماعات التكفيرية، وتلقى تدريبات  حول تصنيع المواد المتفجرة والعمليات القتالية .

تدريباتةالقتالية ساعدت على هروبة عدة مرات 

وتشير  المعلومات إلى مشاركتة في حادث الواحات الإرهابي والذي أسفر عن استشهاد 16 شرطيًا ومقتل 15 إرهابيًا في مداهمة لأحد أوكار الإرهاب وهو الحادث كما اتهم  هشام عشماوي  كذلك في قتل  العديد من  الجنود والضباط، بعد استغلاله لفنونه القتالية  حيث أن له خبرات سابقة .

كما اتهم في العديد من العمليات الإرهابية  ومنها الاشتراك في محاولة اغتيال وزير الداخلية الأسبق اللواء محمد إبراهيم وايضا اغتيال النائب العام السابق هشام بركات والهجوم على  كمين الفرافرة  الذي أسفر عن مقتل 28 ضابطًا ومجندًا.

ومن المعروف أن هشام عشماوى قد سافر فى عام 2013  إلى ليبيا وبالتحديد إلى مدينة درنة  وأعلن انشقاقه عن تنظيم  ولاية سيناء  التابع لتنظيم داعش وانضمامه لتنظيم  يسمى المرابطون الموالي لتنظيم القاعدة بالمغرب  .

وبالقبض على هشام اليوم يكون قد اسدل الستار على أخطر إرهابى وتبقى عدة أسئلة هل سيتم تسليمة إلى السلطات المصرية أم سيتم محاكمتة فى ليبيا ؟.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *